Search This Blog

Monday, February 10, 2014

مجرد تسكع! - جون أشبري

أي اسم أعطيك؟
وأنت التي لا اسم لك
كما النجوم لها الأسماء
التي تناسبها 
ولكن بمقدار

مجرد تسكع
للبعض أغدو مادة للفضول
أما أنت ..
فمأخوذة جدا
ببقعة سرية في مؤخرة روحك
تشغلك عن الحديث ،
عن التسكع
وعن الابتسام لنفسك وللآخرين

تصبح الأشياء موحشة
وفي نفس الوقت
مثيرة للقلق!

نتائج عكسية!!
فتدركين مرة أخرى
أن الطريق الأطول هي
الطريق الأنجع
تلك التي تحلق بين الجزر
كم لو كانت دورانا
في حلقة مفرغة

والآن بعد أن أصبحت النهاية قريبة
هذا الجزء من الرحلة
يتأرجح بحرية
مثل برتقالة
هنالك ضوء و غموض وطعام
تعالي فانظري!
ولا تأتي من أجلي 
ولكن من أجل المشاهدة
وان كنت ما زلت هناك،
حتما سنرى بعضنا البعض

ترجمة: Shadi Soundation